44595Hide

موسم صعب يعيشه الإفريقي التركة الثقيلة تورط حاضر الفريق وتتحكم في مستقبله

موسم صعب يعيشه الإفريقي التركة الثقيلة تورط حاضر الفريق وتتحكم في مستقبله

موسم صعب يعيشه الإفريقي
التركة الثقيلة تورط حاضر الفريق وتتحكم في مستقبله

لم يتخلّص النادي الإفريقي إلى حدّ الان من تركة المواسم السابقة فوجد الفريق نفسه في وضع لا يحمد عليه وماضي الإفريقي يتحكّم في حاضره ويخطّط مستقبله.
فمن الناحية الإدارية تجد كل هيئة نفسها في عزلة اختيارية أو مفروضة عليها تصارع المشاكل لوحدها ويغيب الدعم عنها بل إن باقي الهيآت تعيش من
أزمات الفريق وتوظّفها إعلاميّا وشعبويّا. وخطأ الهيئة الحالية أنّها على غرار الهيآت السابقة لم تفتح الباب أمام كل الطاقات لتقديم المساعدة.
ومن الناحية المالية فإن “عقود” شركات الأب الروحي تحول دون رفع مداخيل النادي في وقت يفضل فيه بعض رجال الأعمال المعروفين بحبّهم للإفريقي بدعم جمعيّات أخرى …
رياضيّا فإن الإفريقي لا يملك مساندة داخل الهياكل الرياضيّة لأن الفريق هو الوحيد الذي لا يملك ممثّلا عنه في المكتب الجامعي وهو ما سمح للحكام
بالنيل منه (مقابلة الملعب التونسي والنادي البنزرتي والترجي ذهابا واتحاد بن قردان والنادي البنزرتي في الإيّاب).
كما أن غياب التكوين القاعدي خلال المواسم الماضية جعل مخزون النادي يكون ضعيفا وصعود بعض الأسماء هذا الموسم لم يكن اختياريا بل فرضه المنع
من الانتداب.
ماديّا فإن تركة الرياحي كانت ثقيلة فحالت دون الإيفاء بالتعهدّات تجاه اللاعبين أو دعم باقي الفروع خاصة فرع كرة السلة الذي خسر أبرز لاعبيه.
والإفريقي الذي خسر صابر خليفة وسيف تقا وأبوكو لا يمكنه تعويض هذه الأسماء بسهولة وخاصة صابر خليفة الذي كان الأفضل على الميدان والأهم
خارجه واستحال تعويضه خاصة مع فشل الغاني ساسركو.
اليوم يوجد الإفريقي في موقف صعب ورحيل الهيئة أو مواصلتها لن يحل الإشكال طالما وأن أبناء الإفريقي غير مجتمعين خلف ناديهم بل خلف بعض
الأسماء التقليدية. وسيناريو هذا الموسم سبق وأن عاشه الفريق خلال المواسم الأخيرة وخاصة الموسم الذي تلى تتويج الفريق بالبطولة.

Tags

cafe sport cafesport cafesport.net club africain club africain 2016

مقالات ذات صلة